logo
الأرشيف اليمني
logoالأرشيف اليمني

التحقيقات

هجمات متعددة على مجمع إخوان ثابت في محافظة الحديدة

January 10, 2021

تحقيق يتناول استهداف مجمع مصانع إخوان ثابت التجارية في محافظة الحديدة بعدة هجمات منذ مارس 2015 حتى ديسمبر 2020.

اطبع المقال

ملخص الحادثة

  • حول الحادثة: هجمات عديدة على مجمع مصانع إخوان ثابت التجارية في محافظة الحديدة.
  • مكان الهجوم: جنوبي مدينة الحديدة مركز المحافظة.
  • التاريخ: منذ مارس/آذار 2015 حتى ديسمبر 2020.
  • الأضرار المادية: دمار كلي في 7 مستودعات، وأضرار جزئية في مستودع آخر.
  • الضحايا: 102 قتيلاً، 60 مصاباً
  • نوع الهجوم: قصف أرضي وجوي
  • الذخائر المحتملة: قذائف “هاون”، صواريخ “كاتيوشا”
  • المسؤول المحتمل: جماعة “أنصارالله” الحوثيين - التحالف العربي في اليمن

المقدمة:

مساء الثالث من ديسمبر/كانون الأول 2020، تعرض مجمع إخوان ثابت التجاري، جنوبي مدينة الحديدة، لقصف بصواريخ كاتيوشا، أسفر الاستهداف عن مقتل وإصابة 16 عاملاً.

منذ اندلاع الحرب في اليمن استُهدف المجمع نحو 53 مرة تقريباً، 52 استهدافاً كان من قبل جماعة “أنصار الله” الحوثيين في العامين الأخيرين.

1

وتم توثيق مقتل “102” شخصاً وجرح “60” آخرين، معظمهم من العاملين في الهجمات على المجمع الصناعي منذ بدء الحرب في عام 2015، فضلاً عن الخسائر المادية الكبيرة التي لحقت به، ليصبح أكثر المؤسسات اليمنية تضرراً من الحرب.

يضم مجمع إخوان ثابت أكثر من”5000” عامل وموظف أغلبهم يعملون في المقر الرئيسي للمجمع في الحديدة، ويتكون من عدة منشآت تجارية وصناعية لإنتاج الألبان والمواد الغذائية المختلفة، ويعد المجمع من أبرز الشركات في اليمن.

حول المنطقة:

يقع مجمع مصانع إخوان ثابت التجاري جنوبي مدينة الحديدة مركز المحافظة، بمحاذاة الطريق المؤدي إلى محافظة صنعاء، ويعد من المواقع القريبة من خطوط الاشتباك، التي توقفت عندها أطراف الصراع في الحرب اليمنية (الحوثيين - القوات المشتركة في الساحل الغربي )، منذ توقيع اتفاقية استكهولم في ديسمبر/كانون الأول 2018.

يخضع المجمع لسيطرة “القوات المشتركة في الساحل الغربي” التابعة للحكومة اليمنية منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2018، وتتخذ لجنة تنسيق إعادة الانتشار الحكومية من المجمع مقراً لها.

تشهد جبهات مدينة الحديدة وعلى امتداد الساحل الغربي مواجهات وخروقات مستمرة للهدن المبرمة بين الأطراف، يتخللها قصف متبادل بين الطرفين، إذ طالت القذائف المنازل المجاورة للمجمع ومستشفى 22 مايو الحكومي و مطاحن البحر الأحمر لإنتاج القمح.

2 خريطة توضيحية لمناطق السيطرة والاشتباك في الحديدة من حساب “خرائط حروب الشرق الأوسط” على تويتر.

ماذا حدث ومتى؟

قبيل غروب شمس الـ 3 من ديسمبر/كانون الأول من العام 2020 تداولت منصات التواصل الاجتماعي ومواقع الأخبار أنباءً، عن سقوط قتلى وجرحى في مجمع إخوان ثابت الصناعي بمدينة الحديدة، بفعل مقذوفات صاروخية أصابت أحد مستودعات المجمع.

3 فقرة من موقع وكالة ”2 ديسمبر الاخبارية

4 أول بلاغ عبر تغريدة “مغرد من الساحل الغربي” على تويتر

ووفقاً للمعلومات مفتوحة المصدر، فإن القصف الأخير يعدّ هو الاستهداف رقم 52 تقريباً منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2018 حتى الآن من قبل جماعة “أنصار الله” الحوثيين، فيما استهدف للمرة الأولى من قبل طيران التحالف العربي في نهاية مارس/آذار 2015، كلفت تلك الهجمات مجمع إخوان ثابت خسائر بشرية ومادية كبيرة جعلت منه المنشأة الاقتصادية الأكثر تضرراً في الحرب.

استهدافات متكررة:

نشر الصحفي “بسيم الجناني” -صحفي من محافظة الحديدة- على فيسبوك، صوراً عقب الهجوم الأخير، تظهر بشكل ضئيل بعض الأدلة البصرية التي يمكن الاستعانة بها، إلى جانب مشاهد لحوادث بارزة نشرت في وقتٍ سابق خلال العامين المنصرمين؛ من أجل التوصل لفهم أولي للأماكن المستهدفة.

5 صور من صفحة “بسيم الجناني” على فيسبوك

بالعودة إلى الخلف، تحديداً استهداف 9 مارس/آذار 2019، والذي تعرض فيه أحد المصانع إلى قصف بقذائف الهاون، تسببت باندلاع النيران في الجزء الأمامي منه، يوضح تحليل الأدلة البصرية في فيديوهات “المركز الإعلامي لألوية العمالقة” و“قناة اليمن اليوم”، المتطابقة مع صور الأقمار الصناعية عبر Google Earth، وجود مبنى مميز قائم شرقي المصنع الواقع عند إحداثية 14.782941, 43.001385 .

لقطات من فيديوهات “المركز الاعلامي لالوية العمالقة”، وقناة اليمن اليوم، وصور الأقمار الصناعية من Google Earth.

بمقارنة تفاصيل المبنى ونوعية الأحجار التي تميز هيكله الخارجي في اللقطات السابقة، مع المبنى الذي ظهر في صور “بسيم الجناني” عقب الهجوم الأخير من داخل المصنع المستهدف، يمكن ملاحظة التطابق، على الرغم من اختلاف زاوية الرؤية.

صور من صفحة “بسيم الجناني” على فيسبوك، ولقطة من فيديو “المركز الإعلامي لألوية العمالقة”

يقودنا التحليل إلى أن المصنع المستهدف يقع مقابل المبنى تماماً، إضافة إلى وجود مظلة تمزقت بفعل القصف، وهو ما يتطابق مع ما أظهرته صور الأقمار الصناعية من Google Earth، من الجانب الأمامي للمبنى عند إحداثية 14.782994, 43.002367

صور من صفحة “بسيم الجناني” على فيسبوك، وصورة من الاقمار الصناعية عبر Google Earth.

استهداف 6 أكتوبر/تشرين الأول 2020:

عند ليل 6 أكتوبر/تشرين الأول من العام 2020 أي في الفترة الواقعة بين الاستهدافات المذكورة، تسبب قصف آخر باحتراق أكبر مستودعات المصنع، كما توضح المشاهد الليلية في فيديو “محمد ابن اليمن” على يوتيوب

على الرغم من أن الفيديو الليلي لا يظهر الكثير من المعالم التي يمكن تحليلها وتحديد موقعه بدقة سوى بقع مائية مختلفة الأحجام على مقربة منه، لكن صور الأقمار الصناعية الملتقطة بعد يومين من تاريخ الهجوم عند إحداثية 14.782628, 43.004958، تظهر أعمدة الدخان وكذلك والأدلة البصرية كما هو موضح في المقارنة التالية.

لقطة من فيديو”محمد ابن اليمن” على موقع يوتيوب، صورة عبر الأقمار الصناعية من موقع Google Earth.

استهداف 28 أغسطس/آب 2019

يظهر فيديو “المركز الإعلامي لألوية العمالقة” على يوتيوب، أعمدة دخان تتصاعد من المجمع الصناعي، يوضح تحليل الأدلة البصرية التي تمت مقارنتها بصور الأقمار الصناعية من Google Earth، اندلاع النيران بسبب احتراق على ما يبدو أنها كراتين تم تجميعها بالقرب من سور المجمع عند إحداثية 14.781932, 42.997501

لقطات من فيديو “المركز الاعلامي لالوية العمالقة” على موقع يوتيوب وصور عبر الأقمار الصناعية من موقع Google Earth.

استهداف 16 نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

تجدر الإشارة إلى أن أول استهداف أحدث أضراراً بالغة في المجمع بقصف من الأرض كان في 16 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، بعد أيام قليلة من سيطرة “القوات المشتركة في الساحل الغربي” التابعة للحكومة اليمنية على المنطقة، التي خضعت لسيطرة جماعة “انصارالله” الحوثيين منذ العام 2015.

تداولت مواقع محلية وقنوات فضائية مقاطع فيديو تظهر الدخان المتصاعد من المستودع الذي تعرض للقصف، واندلع فيه الحريق من زوايا مختلفة.

بعد تحليل فيديو “قناة اليمن اليوم” من زوايا متعددة وفقاً لمكان وقوف المصور ومطابقة الأدلة البصرية مع صور الأقمار الصناعية من Google Earth، يمكن تحديد موقع المستودع عند إحداثية 14.785018, 43.001642

لقطات من فيديو قناة اليمن اليوم وصور عبر الأقمار الصناعية من موقع Google Earth.

لقطات من فيديو قناة اليمن اليوم وصور عبر الأقمار الصناعية من موقع Google Earth.

استهداف 31 مارس 2015

في الأسبوع الأول من تدخل التحالف العربي في اليمن، نال مجمع إخوان ثابت التجاري نصيباً من هجمات الطيران، عند الساعة 11:00 قبل منتصف ليل يوم 31 مارس/آذار 2015، تعرض أحد مصانع المجمع للهجوم بغارات جوية أسفرت عن سقوط أكثر من 40 عاملاً بين قتيل وجريح.

يؤكد المحتوى البصري المنشور عقب الهجوم من قبل موقع “يمانيون” وتقرير ”قناة اليمن الفضائية” - التابعة للحوثيين. إضافة إلى صور الأقمار الصناعية الأرشيفية من Google Earth، أن الهجوم استهدف المصنع الواقع عند إحداثية 14.780936, 42.999582.

لم يعتمد الأرشيف اليمني في تحديد الاستهدافات السابقة التي تم ذكرها على أدوات معينة لتحديد أبرز الهجمات على المجمع، وإنما بناء على ما يتوافر عبر المصادر المفتوحة من صور وفيديوهات تثبت الهجوم ومكان وقوعه. وغيابها عن كثير من الهجمات الأخرى.

لقطات من فيديو قناة اليمن الفضائية وصور من موقع يمانون، بالاضافة الى صور عبر الأقمار الصناعية من موقع Google Earth.

تحليل الدمار:

يضم مجمع مصانع إخوان ثابت التجاري مجموعة من المباني والمستودعات مختلفة الأحجام، بعضها عبارة عن مصانع والأخرى مستودعات لتخزين الأصناف التي تنتجها تلك المصانع.

أدت الهجمات خلال فترة الحرب إلى احتراق 7 مستودعات بشكل كامل، فيما تضرر مستودع واحد يستخدم في صناعة الكرتون لدمار في الجزاء الأمامي تقدر المساحة التقريبية للدمار بـ 2600 متر مربع، إضافة إلى كتل كرتونية متراصة بجانب سور المجمع الخارجي.

توضح صور الأقمار الصناعية الأرشيفية من Google Earth، قبل وبعد الهجمات، حجم الدمار الذي لحق بكل مستودع على حدة، إلى جانب أضرار جزئية وفجوات صغيرة في باقي مرافق المصانع الأخرى.

14 صور من الأقمار الصناعية عبر موقع Google Earth لمجمع مصانع اخوان ثابت تُظهر أبرز المواقع المستهدفة

استهداف 6 أكتوبر/تشرين الأول 2020

استهداف 9 مارس/آذار 2019

استهداف 16 نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

صور من الأقمار الصناعية عبر موقع Google Earth لمجمع مصانع اخوان ثابت تُظهر أبرز المواقع المستهدفة

استهداف خلال الفترة ما بين الـ 10 الى الـ 18 من نوفمبر/تشرين الثاني 2018

استهداف مارس/آذار 2015

الذخائر المحتملة:

في الصور التي شاركها “بسيم الجناني” على فيسبوك، هناك صورتان لبقايا الذخيرة التي سقطت على أحد المستودعات في 3 ديسمبر/كانون الأول من العام 2020 تتوافق هيئتها مع الأنباء التي تقول إن القصف كان بواسطة صواريخ”كاتيوشا”.

16 صور من صفحة “بسيم الجناني” على فيسبوك.

بعد استهداف مارس/آذار 2019 بأيام، نشر “المركز الإعلامي لألوية العمالقة” مقطع فيديو بالقرب من مصنع الكرتون، يظهر بقايا قذيفة “هاون” أطلقت من قبل جماعة “أنصار الله” الحوثيين، وأثناء تصوير الفيديو سقط مقذوف على بعد أمتار من المصور، ما يؤكد استخدام هذا النوع من المقذوفات باستمرار في القصف على المجمع.

لقطة تظهر بقايا قذيفة “هاون” بالقرب من مصنع الكرتون في المجمع، بالاضافة الى لقطة اثناء سقوط القذيفة بالقرب من المصور

الضحايا:

بلغ إجمالي عدد ضحايا الهجمات على مجمع مصانع إخوان ثابت منذ أول استهداف في مارس/آذار 2015، 102 قتيلاً و60 جريحاً معظمهم من العمال، وفقاً لاحصائيات تقارير محلية ودولية إضافة لضحايا هجوم 3 ديسمبر/كانون الأول 2020.

18 وثائق نشرها حساب ”مصعب عفيف”، توضح عدد ضحايا هجوم الـ 3 من ديسمبر/كانون الأول 2020

خاتمة:

يتضح من خلال المعلومات مفتوحة المصدر أن “مجمع مصانع إخوان ثابت” في مدينة الحديدة، تعرض للاستهداف أكثر من 53 مرة، منذ بدء الحرب أسفر عن خسائر كبيرة في الأرواح، إذ بلغ عدد القتلى “102” شخصاً وجرح “60” معظمهم من العاملين،إضافة للخسائر المادية المتمثلة باحتراق 7 مستودعات ( مصانع - مواد خام).

تضاعف القصف خلال العامين الأخيرين ( 2020 - 2018 )، بعد توقف المواجهات العسكرية بالقرب من محيط المجمع الصناعي بين “القوات المشتركة في الساحل الغربي” التابعة للحكومة اليمنية من جانب وجماعة “أنصار الله” الحوثيين من جانب آخر، واستخدام المجمع كمقر للجنة تنسيق إعادة الانتشار الحكومية أعقاب اتفاق “ستكهولم” الداعي لإيقاف فوري لإطلاق النار وهو ما لم يتم.

قائمة الاستهدافات:

19

تحقيق الصحفي عبدالله المعمري | الأرشيف اليمني

الأرشيف اليمني هو مشروع مستقل تمامًا، لا يقبل الدعم المالي من الحكومات المتورطة بشكلٍ مباشر في النزاع اليمني. نسعى للحصول على التبرعات من الأفراد لنتمكّن من الاستمرار بعملنا.

حولتواصل معناميدياالأمور القانونيّة
Mnemonicالأرشيف السوريالأرشيف السوداني